معلومات وثقافة

نوم أفضل يوم أفضل

في كل مرة أستيقظ فيها وأنا لم أحظى بنوم جيد أكون في حالة من الإرهاق والتعب وقلة الإنجاز وكومة من الأفكار السلبية عن الحياة ومافيها، إنها لمأساة حقيقية لشخص يرغب بالإنجاز وقواه الجسدية لا تساعده، لقد أمنت حقاً بأن النوم الجيد يعني يوم جيد على أقل تقدير، وخصوصاً بعد ما قرأت كتاب النوم وخرافة الثماني ساعات للكاتب (نيك ليتلهايلس) فمع بحثي عن كل مايزيد إنجازي ومعرفتي بمعلومات كثيرة عن النوم إلا أن المفهوم الذي ناقشه الكاتب في كتابه مختلف بعض الشيء لذلك في تدوينة اليوم سأاشاركك نقاط إستفادتي من هذا الكتاب وما أنوي تطبيقه. قراءة ممتعة:)

الأشخاص النهاريون والأشخاص الليليون:

قسم الكاتب الأشخاص الى صنفين نهاري-ليلي بناءً على السمة الزمانية التي تتحكم بسمات نومهم وهذه السمة لا تحدد وقت إستيقاظهم ونومهم فقط بل أنها تشير للأوقات التي يُبدي فيها الجسم رغبته في تأدية الوظائف اليومية طبقاً للساعة البيولوجية الخاصة بكل شخص.

الشخص النهاري يكون دوران ساعته البيولوجية سريع، يستيقظ في الصباح بشكل طبيعي، يستمتع بتناول وجبة الإفطار،يحب أوقات الصباح،لايشعر بالتعب خلال اليوم، يفضل النوم مبكرا.

الشخص الليلي تدور ساعته البيولوجية بشكل أبطأ من النهاري، لايحب تناول وجبة الإفطار في الغالب،يحتاج لمنبه ليوقظه،يفضل القيلولة في منتصف النهار، يحب السهر والنوم لوقت متأخر في النهار.

يقول الكاتب أن الفرق الزمني بين النوعين لايتجاوز ساعتين الى ست ساعات كحد أقصى ومع ذلك يتحكم هذا الإختلاف في مقدار نومهم ونشاطهم خلال اليوم.

كما ذكر الكاتب أن هناك فئة كبيرة تتأرجح مابين الصنفين ولعل رتم الحياة الحديث هو سبب كثرة هذه الفئة فرتم حياة المصانع والشركات والعمل في أوقات طويلة كما أن الحياة الإجتماعية والترفيهية فرضت على الناس السهر لأوقات متأخرة من الليل جعل معظم الأشخاص يعجزون عن تحديد سمتهم الزمانية.

السمة الزمانية تكون بسبب الإستعداد الوراثي لها فكونك شخص ليلي او نهاري ليس خياراً تختاره إنما جيناتك الوراثية متحكمة به.

معظم الأمهات يلحظن هذا التصنيف في مواليدهم الصغار.

الاشخاص الليليون أكثر فرحاً وسعادة عند السهر لوقت متأخر بينما النهاريون يشعرون بالأرهاق بشكل أسرع من الليليون في منتصف النهار.

رغبة الإنسان في تغيير مايستطيع تغييره جعلته يخترع المنبه ويدمن على شرب الكافيين والمواد التي تجعله في حالة يقظة، بينما لو قام بفهم آلية ساعته الزمنية ورتب حياته بناء عليها لنعم بحياة جيدة وصحية وأكثر إنجازاً.

دورة 90 دقيقة دورة النوم:

يخبرنا الكاتب أن النوم لايتم حسابه بالساعات وإنما بالدورات فكل دورة نوم تبلغ تسعين دقيقة وتحتوي هذه التسعين دقيقة على اربع مراحل وأحيانا خمس وهي مراحل محددة مثلها الكاتب بطريقة نزولنا من السلم ففي اعلى السلم مرحلة النعاس وفيها حركة العين غير سريعة ونكون في حالة يقظة وإغفاء لبضع دقائق من ثم ننتقل للمرحلة الثانية وهي النوم الخفيف بحيث يتبأطا معدل نبضات القلب وتنخفض درجة الحرارة ويكون من السهل إستيقاظنا في هذه المرحلة ثم ننتقل للمرحلة الثالثة والرابعة و هي النوم العميق وتمثل أسفل السلم في هذه المرحلة يفرز الدماغ موجات دلتا وهي أبطاء وتيرة تردد للموجات الدماغية وفي هذه المرحلة يتم شحن الجسد بالطاقة ليستيقظ نشيطاً، المرحلة الخامسة لاتكون في كل دورات النوم وهي المرحلة التي تكون فيها حركة العين سريعة ويطلق على هذه المرحلة المزلجة اللولبية لأن النوم يتأرجح بين نوم خفيف وبين حركة العين السريعة وتكثر في هذه المرحلة الأحلام.

إن مبدأ نوم ثماني ساعات يومياً غير صحيح فكل جسد يختلف عن الآخر والنوم يحسب بعدد الدورات الكاملة والتي تمت فيها المراحل الأربعة فلو إستيقظت مثلا في مرحلة النوم العميق فغالبا ستشعر بالصداع والغثيان وأنك لم تنم كفايتك حتى لو بلغت الثمان ساعات، من وجهة نظر الكاتب ومن ابحاثه وتجاربه يقول أن الأنسان يستطيع الحصول على خمس دورات نوم في الليلة كافية بشرط أن تكون كاملة المراحل وأن الحل لتعويض دورات النوم الناقصة خلال الأسبوع يكون بأخذ دورات نوم إضافية نهاية الأسبوع وفي أيام الراحة.

من هذا الكتاب بدأت بتطبيق فكرة النوم على حساب الدورات بحيث أن تضبطي جدول نومك على نظام التسعين دقيقة فلو نمتي الساعة العاشرة عليك الأستيقاظ الساعة الخامسة والنصف فجرا للحصول على خمس دورات نوم والتي في الغالب تكون جيدة لشحن طاقة الجسد، ايضا يخبرنا الكاتب أن نضبط وقت الذهاب للنوم بناء على وقت الإستيقاظ فلو كنتِ ترغبين النهوض في الساعة السادسة فعليكِ الخلود للنوم الساعة العاشرة والنصف.

أحببت مشاركتك هذه المعلومات من كتاب النوم للكاتب(نيك ليتلهايلس) من باب الفائدة ومشاركة معلومات وجدتها جديدة علي ويمكن تطبيقها كما أنها غيرت مفهومي عن النوم وساعات النوم.

كوني بخير:)

اترك تعليقًا

Please log in using one of these methods to post your comment:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s